من جهة ثانية مصنع الخبث سحق